اسس وانشىء الموقع ... ابراهيم نجاح العشماوى ... 15 يناير 2008
 
الرئيسيةالمنشوراتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 إلى من فقدناهم في مساجدنا بعد رمضان ..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هانا مونتانا
مرجاوى جديد
مرجاوى جديد
avatar

انثى
عدد الرسائل : 40
العمر : 27
مزاجى :
الهوايه :
المهنه :
تاريخ التسجيل : 04/09/2009

مُساهمةموضوع: إلى من فقدناهم في مساجدنا بعد رمضان ..   السبت أكتوبر 24, 2009 8:41 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه أما بعد :

أحبتي في الله ...

هل رأيتم مساجدنا في الأيام القليلة الماضية ؟؟

أين تلك الأعداد الغفيرة ؟؟


والله إنه لشيء محزن ومبكي ... هل انتهت العبادة بانتهاء شهر رمضان ....


إلى من فقدناه في المسجد بعد رمضان :

هل أمنت من كنت تخشاه في رمضان ؟؟

هل ضمنت مقعدك من الجنة ؟؟

ألم يتذوق قلبك حلاوة الإيمان فتداوم على الطاعة ؟؟

هل تضمن أن تعيش إلى الغد ؟؟ فضلاً عن أن تعيش إلى رمضان القادم ..

أخي العزيز أرجو لك من الله العلي القدير أن يتوب عليك ويمن عليك بعبادته على الوجه الذي شرعه لك ...

ولكن هناك أمر مهم أريد أن أطلعك عليه عسى أن يكون سبباً في رجوعك إلى الله عز وجل

وهذا الأمر هو ربما أن يرد عليك صيامك الذي صمته ولا يكون لك منه إلا الجوع والعطش !!!

هل ترضى بذلك على نفسك ؟؟؟

إليك فتوى شيخنا الجليل عبدالعزيز بن باز رحمه الله في سؤال عن من لا يصلي إلا في رمضان

ما حكم من لا يصلي إلا في رمضان ، بل ربما صام ولم يصل ؟


كل من حُكم بكفره بطلت أعماله ، قال تعالى : وَلَوْ أَشْرَكُواْ لَحَبِطَ عَنْهُم مَّا كَانُواْ يَعْمَلُونَ) سورة الأنعام (88) وقال تعالى : (وَمَنْ يَكْفُرْ بِالْأِيمَانِ فَقَدْ حَبِطَ عَمَلُهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ) سورة المائدة (5) وكفره أكبر إذا كان مقراً بالوجوب، ولكنه يكون كافراً كفراً أصغر، ويكون عمله هذا أقبح وأشنع من عمل الزاني والسارق ونحو ذلك، ومع هذا يصح صيامه، وحجه عندهم إذا أداهما على وجه شرعي، ولكن تكون جريمته عدم المحافظة على الصلاة، وهو على خطر عظيم من وقوعه في الشرك الأكبر عند جمع من أهل العلم.
وحكى بعضهم قول الأكثرين أنه لا يكفر الكفر الأكبر إن تركها تكاسلاً وتهاوناً وإنما يكون بذلك قد أتى كفراً أصغر، وجريمة عظيمة، ومنكراً شنيعاً أعظم من الزنا والسرقة والعقوق، وأعظم من شرب الخمر نسأل الله السلامة.
ولكن الصواب والصحيح من قولي العلماء أنه يكفر كفراً أكبر نسأل الله العافية، لما تقدم من الأدلة
الشرعية فمن صام وهو لم يصل فلا صيام له ولا حج له . الموقع الرسمي سماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز

فاحذر أخي وبادر بالتوبة والرجوع إلى الله قبل أن لا تستطيع أن تتوب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إلى من فقدناهم في مساجدنا بعد رمضان ..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الموقع الرسمى لمدينة ميت مرجا سلسيل :: الملتقى الاسلامى :: منتدى الفكر الاسلامى-
انتقل الى: